28/03/2020

أب يغتصب ابنته 7 سنوات.. وهذا المصير الذي ينتظره

أصدرت محكمة إماراتيية، حكمًا نهائيًا بإعدام أب (آسيوي) مدان بمواقعة ابنته القاصر البالغة من العمر 14 سنة، وهتك عرضها.

وجاء في منطوق الحكم الصادر عن محكمة استئناف الجنايات في رأس الخيمة قبول استئناف المتهم شكلا ورفضه موضوعًا، وتأييد الحكم الصادر من محكمة أول درجة.

Advertisement

كما جاء في لائحة اتهام النيابة العامة أن المتهم قام بـ“هتك عرض واغتصاب ابنته (المجني عليها) وتحريضها على مشاهدة أفلام إباحية، واستغلالها جنسيا وهددها بارتكاب جناية ضدها“.

وتضمنت الاتهامات أن الأب حض ابنته على ”تحسين المعصية وتحميل، عن طريق الشبكة المعلوماتية، أفلام مخلة بالآداب، وارتكب بغير علانية فعلا مخلا بالحياء“.

وكانت محكمة أول درجة قضت الشهر الماضي بإعدام المتهم وفقا للاتهامات المنسوبة إليه، رغم إنكاره لها، وفق ما نشرته صحيفة ”الإمارات اليوم“.

وجاء في حيثيات القضية، أن المجني عليها تعرضت لاعتداءات جنسية من قبل والدها منذ أن كان عمرها سبع سنوات، إلى أن وصل عمرها 14 سنة، حيث كان يستغلها جنسيا في مشاهدة وعرض أفلام إباحية عليها، أثناء سفر والدتها إلى بلدها وتركها في المنزل معه.

Advertisement

وأضافت أن المجني عليها لم تتمكن من البوح بواقعة الاعتداء عليها لوالدتها طوال السنوات الماضية؛ خوفا من تهديد والدها لها بارتكاب جناية ضدها.

وأفادت في التحقيقات بأنها قررت مقاومة الاعتداء عليها والهروب من المنزل في وقت متأخر من الليل بعد معاودة والدها الاعتداء عليها، حيث هربت، وذهبت إلى منزل إحدى صديقاتها، وأبلغت أسرة صديقتها بتفاصيل واقعة الاعتداء عليها.

وأشارت التحقيقات إلى أن أفرادا من أسرة صديقتها ذهبوا برفقتها في اليوم التالي إلى مركز الشرطة لفتح بلاغ في الواقعة، وتم الاستماع لأقوال المجني عليها واستدعاء المتهم وإحالته إلى النيابة العامة، التي أحالته إلى محكمة الجنايات.