18/10/2019

مُمثلة إباحية تواجه الإعدام بسبب جريمتها المُروعة.. ماذا فعلت؟‎

  •  
  •  
  •  
  •  

تواجه عارضة الأزياء، والممثلة الإباحية الأمريكية، كيلسي تيرنر، وصديقها جون كينيسون، حكم الإعدام، لإدانتهما بقتل طبيب في لاس فيغاس، بعد أن ألقي القبض عليهما في الـ 21 من آذار/ مارس الماضي.

وبحسب وسائل إعلام أمريكية، فإن العارضة “تيرنر” 26 عامًا قد ألقي القبض عليها في ستوكتون بولاية كاليفورنيا، لاتهامها بقتل طبيب نفسي، 71 عامًا، بينما تم توقيف صديقها بعد شهر واحد من القضية.

وأمام المحكمة؛ التي عقدت الجمعة الماضية، نفت عارضة الأزياء وصديقها جون كينيسون أية صلة لهما بقتل الطبيب توماس بورشار، في لاس فيغاس، غير أن مكتب المدعي العام سيضع القضية أمام لجنة لتقرير ما إذا كان على النيابة العامة متابعة عقوبة الإعدام للثنائي.

إقرأ أيضا:  بالصور جريمة مروعة...: شاب ذبح امه وشقيقاته الثلاثة ثم أحرقهن!!!

وجاء موقف مكتب المدعي العام بعد اعتراف زميلتها السابقة “ديانا بينا” بأن الممثلة متورطة في قضية القتل، واتهمت تيرنر وكينيسون في قتل الطبيب الذي عثر على جثته المتعفنة في صندوق سيارة على طريق مهجور خارج لاس فيغاس في الـ 7 من مارس/آذار.

وكذلك بينت الدلائل ضد تيرنر وكينيسون وجود آثار أقدام ودماء وأدوات تنظيف ومناشف في منزلهما تطابق منشفة تم العثور عليها قرب جثة الطبيب.

إقرأ أيضا:  حادثة مروّعة.. مقتل صيدلي مصري في السعودية

وقال بيان للشرطة وقت وقوع الجريمة: إن الطبيب كان متورطًا في علاقة حميمة مع تيرنر، وحتى أنه دفع حق الإيجار لمنزل في لاس فيغاس حيث عاش المتهمان.

بينما أكدت جودي إيرب، صديقة الطبيب بورشار، أنه دفع إيجار تيرنر؛ لأنها كانت مفلسة وخشيت أن تصبح هي وابنتها البالغة من العمر 4 سنوات بلا مأوى، وأنه كان يريد ببساطة المساعدة فقط.

إقرأ أيضا:  تفاصيل جديدة للجريمة المروعة حول قتل أم لأطفالها الثلاثة في مصر.. ومفاجآت تكشفها مالكة العقار !

  •  
  •  
  •  
  •