19/03/2019

مشروب مذهل يقلّل من تجاعيد بشرتكِ ويعالج تشنجات رقبتك

  •  
  •  
  •  
  •  

ثبت علمياً أن نقص السوائل في الجسم يسبب الجفاف الذي بدوره قد يؤدي الى الإصابة بالتشجنات في عضلات الرقبة أو الفك، كما يزيد من فرصة الإصابة بالإمساك، قلة التركيز، الخمول والمزاج السيء.

لذلك، وللحفاظ على شباب بشرتكِ ورطوبة جسمكِ، نقدّم لك وصفة مشروب الزنجبيل والكركم المنعش بفضل مكوّناته الصحية والفعالة التي ستساهم في الحفاظ على صحتكِ وجمالكِ في آن واحد.

فوائد مشروب الزنجبيل والكركم

فوائد الزنجبيل

– الزنجبيل نبات غني بمضادات الأكسدة، يحظى بشعبية خاصة في الدول الآسيوية لما له من خصائص مفيدة متعددة للجسم إذ يحتوي على مادة غيرينغول التي تساهم بشكل فعال في منع الإصابة بأمراض القلب، كما تعمل على خفض نسبة الكوليسترول السيء.

إقرأ أيضا:  كيفية التخلص من القمل عند الطفل في يوم واحد

– يساعد الزنجبيل في تقوية جهاز المناعة الخاص بكِ.

– يعمل الزنجبيل على حرق الدهون المتراكمة في البطن والأرداف فيكسبك رشاقة ملحوظة.

– يشتهر الزنجبيل بخصائصه القوية المضادة للإلتهابات التي تفيد في تخفيف آلام المفاصل والعضلات.

– يحفّز الزنجبيل مستويات الناقل العصبي في الدماغ وبالتالي يعمل على تحسين ذاكرتكِ وزيادة تركيزكِ.

فوائد الكركم

– الكركم غني بالمعادن، الفيتامينات، الألياف والمركبات الكيميائية التي تعمل على تحسين وظائف الدماغ، تنظيم ضغط الدم وتنقية الكبد من السموم.

إقرأ أيضا:  8 علامات تدل على أنكِ حامل بتوأم

– يساهم الكركم بشكل كبير في الحد من الإصابة بأمراض القلب والالزهايمر.

وصفة مشروب الزنجبيل والكركم

المكونات

– 4 ملاعق صغيرة من الكركم

– ¼ كوب من عسل النحل

– 4 ملاعق صغيرة من الزنجبيل

– ¼ ملعقة صغيرة من الفلفل الأسود

– شاي مثلّج

طريقة الإعداد

– قومي بمزج الزنجبيل، الكركم والفلفل الأسود في وعاء عميق فيه ماء ثم ضعيه فوق نار متوسطة لبضع دقائق حتى الغليان.

– اطفئي النار وأضيفي العسل ثم غطي الإناء ودعي الخليط لمدة ساعة أو طوال الليل.

– أضيفي الشاي المثلّج المفلتر إلى الخليط واحتفظي به في وعاء نظيف مغلق بإحكام وتناولي منه على مدار اليوم، وفقاً لرغبتكِ.

إقرأ أيضا:  عزيزي الرجل: هل تقل الرغبة الجنسية لديك في الشتاء؟

ملاحظة هامة: لا ينصحكِ خبراء التغذية في العالم بتناول الكركم إذا كنتِ مصابة بتخثر الدم أو خضعتِ لإجراء عملية جراحية حتى لا يتسبب بمضاعفات صحية كالإصابة بجفاف الفم أو حرقة أو انتفاخ بالمعدة. الأمر سيّان للزنجبيل إذ لا يجب عليكِ تناوله إذا كنتِ حامل خاصة بعد الأشهر الـ3 الأولى من الحمل. كما يحذركِ الاختصاصيون من عدم الإفراط في تناوله إذ قد يتسبب الزنجبيل بالإصابة بالإسهال، زيادة مغص الدورة الشهرية، حرقة المعدة أو الشعور بالإنتفاخ.


  •  
  •  
  •  
  •