17/07/2018

قبل تشريح جثته.. سجين متوفى يعود إلى الحياة

شارك المقال
Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn

في واقعة غريبة، عاد سجين 29 عامًا للحياة مرة أخرى، بعد ساعات قليلة من إعلان الأطباء وفاته، وقبل دقائق من تشريح جثته.
وحسب صحيفة “ميرور”، لقي غونزالو مونتويا حتفه في زنزانته بأحد السجون شمال غرب إسبانيا، وأمر الأطباء- بعدما أعلنوا وفاته- بنقله لمعهد الطب الشرعي في منطقة أوفيدو لتشريح جثته.
وبعد ساعات قليلة من وفاته، سمع الأطباء الشرعيون أصواتًا قادمة من المشرحة، فاكتشفوا أن السجين لا يزال على قيد الحياة.
وكان صوت “الشخير” الصاعد من جثة مونتويا سببًا في إنقاذ حياته، بعدما كان من المزمع تشريحها لمعرفة سبب الوفاة.
وبعدما استعاد مونتويا وعيه نُقل لمستشفى أستورياس الجامعي في منطقة أوفيدو، الذي أوضح أنه أصيب بحالة من الخدر في جميع أعضائه، ما جعل الأطباء يعتقدون أنه فارق الحياة.
ورغم أن مونتويا ما زال في العناية المركزة، لكن الأطباء قالوا إن حالته مستقرة والوقت مبكر لمعرفة حالته الصحية المستقبلية.

مقالات ذات صلة :

شارك المقال
Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn
إقرأ أيضا:  سحر أحست بشيء غريب بين زوجها ووالدتها .. فكانت المفاجأة !