18/10/2019

فيديوهات خالد يوسف إلى الواجهة من جديد

  •  
  •  
  •  
  •  

بعد مرور أشهر عدة على قضية الفيديوهات الجنسية للمخرج والبرلماني المصري خالد يوسف ومنى فاروق وشيما الحاج، أصدرت محكمة جنايات شمال القاهرة قبل ساعات قرارها بالإفراج عن الممثلتين المصريتين على ذمة التحقيقات بعد إتهامهما بـ«التحريض على الفسق والفجور وخدش الحياء العام».

وكانت قوات الأمن المصرية قد ألقت القبض على المتهمتين بعد انتشار مقاطع التسجيلات، ووضعتهما قيد التحقيق.

اللافت في القضية، أنه لم يتمّ توجيه أيّ إتهام رسمي حتى الآن ليوسف الذي يقضي غالبية وقته متنقلاً بين الدول. مع العلم أن المخرج الشهير تحدث مراراً عن تلك القضية، ووضعها في خانة الحرب السياسية ضدّه بسبب موقفه الرافض للتعديلات الدستورية المقترحة داخل البرلمان المصري وتعطي الرئيس عبد الفتاح السيسي الحق في الترشح والاستمرار في حكم مصر حتى عام 2034.

إقرأ أيضا:  نار فتاة إيران الزرقاء تصل الفيفا.. صور جديدة لسحر

يذكر أن قضية الفيديوهات والصور إنتشرت أواخر العام الماضي، وضجت فيها وسائل الاعلام المصرية والعربية.


  •  
  •  
  •  
  •