18/11/2019

حرق طالبة فضحت تعرّضها للتحرش الجنسي من قبل مدير مدرستها

  •  
  •  
  •  
  •  

تعرضت طالبة تبلغ من العمر 19 عاماً، تُسمى نصرت جيهان رافع، ببنغلاديش للحرق حية حتى الموت بعد أن رفعت شكوى بتعرضها للتحرش الجنسي من قبل مدير مدرستها، وقد صدر مؤخرا حكما يقضي بإعدام 16 شخصا بتهمة القتل العمد.
ووفق ما ذركت صحيفة The Guardian البريطانية، فقد كان من بين الذين ثبتت إدانتهم أعضاء سابقون في إدارة المدرسة ومعلمون وتلاميذ، وقد اعترف 12 شخصاً من المتهمين الـ16، بالمشاركة في عملية القتل، حيث تم استدراج نصرت إلى سطح المدرسة، وسكب عليها مادة سربعة الإلتهاب ومن ثم أشعلوا النار فيها.

إقرأ أيضا:  القبض على ''المتحلية الداهية'' بعد الكشف في برنامج ''الحقائق الاربع'' عن عمليات تحيلها

وتفيد تفاصيل الجريمة بأن نصرت وهي طالبة في مدرسة Sonagazi Senior Fazil اشتكت من تعرُّضها للتحرش من قبل مدير مدرستها، في 27 مارس الماضي، وذهبت إلى الشرطة، للإبلاغ عن التحرش الجنسي، يتم اعتقال مدير المدرسة وزُج به في السجن، في حين ضغطت عائلته على عائلة نصرت لسحب الشكوى.

وبعد خروج المجرم وقتل الفتاة مع مساعديه حاولوا تمرير الحادث على أنه انتحار بحرق النفس، لكن الخطة فشلت، بعد أن اشتعلت النار في الوشاح الملفوف حول نصرت، وتمكَّنت من النزول من السطح طلبا للمساعدة، كما سجَّل شقيقها مقطع فيديو لها بتصريحٍ منها وهي في سيارة الإسعاف على هاتفه المحمول.

إقرأ أيضا:  يعتدي جنسياً على إمرأة نائمة في الطائرة..وزوجته بجانبه!

  •  
  •  
  •  
  •