20/07/2018

جريمة تبوح بأسرارها: الاب يدفن صديق ابنته حيا أمامها ثم يغتصبها 4 مرات!

شارك المقال
Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn

كشفت التحريات في جريمة القتل التي جدت مؤخرا في مدينة الهوارية التابعة لولاية نابل و التي راح ضحيتها الشاب يوسف المؤدب البالغ من العمر 31 سنة على يد والد صديقته التي بدورها شاركت في الجريمة بعد ان استدرجته ان الضحية ربطه علاقة غرامية مع الفتاة المذكورة البالغة من العمر 22 سنة.

و اكدت الفتاة خلال التحقيق معها ان والدها على علم بعلاقتها به الضحية و هو من اجبرها على استدراج الشاب الى منزلها اين اعتدى عليه بالعنف بواسطة عصا على رأسه مما تسبب في فقدانه للوعي ثم وضعه داخل كيس علف وقام بنقله على متن دراجته النارية الى احدى الضيعات الفلاحية المجاورة وقام بدفنه حيا ثم عاد الى المنزل، وفق موقع “الصريح اونلاين”.

واضافت ان والدها اقدم على الاعتداء عليها في 4 مناسبات بعد ان قام بتهديدها اثر دفن حبيبها حيا.
يذكر ان الشاب يوسف المؤدب 31 سنة الذي تقدم والده للوحدات الأمنية ليعلم عن إختفائه منذ يوم 31 مارس 2018 و قد تبين بعد التحري أن الهالك شُوهد آخر مرة رفقة فتاة تبلغ من العمر 22 سنة كان على علاقة معها والتي بالقبض عليها إعترفت بأنها قد استدرجته إلى منزلها بطلب من والدها البالغ من العمر 63 سنة حيث تعمد الإعتداء عليه بواسطة “هراوة” على مستوى رأسه ووضعه داخل كيس وحمله إلى ضيعة فلاحية يعمل بها على متن دراجة نارية.

مقالات ذات صلة :

شارك المقال
Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn
إقرأ أيضا:  البكتيريا التهمت لحمها.. وجبة محار تقتل سيدة أمريكية