20/07/2018

تأثير الليمون على الدورة الشهرية

شارك المقال
Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn

الليمون الحامض يمكن أن يؤثر فعلاً في الدورة الشهرية من خلال الحدّ من نزول الدم. لذلك تجنّبي تناول الليمون الحامض أو الليموناضة من أجل تجنّب المشاكل الصحية خلال أيام الحيض.

الكثير من السيدات تستخدم وصفات الليمون لتأخير موعد الدورة الشهرية طبيعياً، وذلك عن طريق أكل أو تناول كأس من عصير الليمون المركز، أو شراب الليموناضة الحاد على الريق قبل موعد الدورة بعدة أيام وخلال نزولها، وأكدت العديد منهن على نجاعة هذه الوصفة في تأخير موعد الدورة الشهرية، وتقليل كمية الدم النازف أو انقطاع الطمث كلياً لمدة ساعة تقريباً، وهناك من يستخدم الليمون كوسيلة تقليدية لمنع حدوث الحمل دون استخدام وسائل منع الحمل الحديثة.

أثبتت دراسة أسترالية جديدة بأنّه يمكن استخدام عصير الليمون كوسيلة رخيصة وفعالة لمنع حدوث الحمل، حيث إن ّمسح منطقة المهبل بعصير الليمون قبل عملية الجماع بنصف ساعة يقتل الحيوانات المنوية، وهو مطهر جيد يساهم في التخلص من الميكروبات العالقة، كما يمنع انتقال الفيروسات الضارة للرحم.

يتوجب على المرأة أثناء الدورة الشهرية الامتناع عن القيام بالعديد من الأمور تحسباً لأي آثار جانبية، ومن هذه الأمور المحظورة على الحائض:

– أكل وشرب الحوامض مثل الليمون والبرتقال يؤثر على الدورة الشهرية.
– شرب المشروبات الغازية والباردة تؤثر سلباً على الدورة الشهرية.
– أكل طعام المعلبات.
– أكل الخضار والفواكه اللزجة؛ مثل: الموز، والملوخية، والمانجا.
– المشي حافية القدمين.
– حمل الأشياء الثقيلة.
– الاستحمام بالماء البارد، أو التعرض لأي تيار هوائي أو تكييف.
– تنظيف منطقة المهبل بالماء والصابون.
– استخدام خلطات البشرة؛ لأن البشرة تكون حساسة جداً.
– إزالة الشعر الزائد من الجسم.
– احذروا من تناول الأسبرين، لأنه يزيد من سيل الدم.

نصائح صحية مهمة يتوجب على المرأة أثناء الدورة الشهرية القيام بها:

– خلال الدورة الشهرية يجب تناول الأعشاب الساخنة؛ وخاصة في الأيام الثلاثة الأولى؛ مثل: الزهورات، واليانسون، والقرفة، والنعناع، والكمون، والتي تُسكن آلام الدورة.
– يجب الاستحمام بماء دافئ عند الإحساس بقرب موعد الدورة الشهرية؛ وذلك لإزالة الاحتقان المسبب لألم البطن والظهر.
– تجنب الرجيم القاسي، والإكثار من الوجبات الخفيفة والمتقاربة، ويستحب تناول السوائل الساخنة والحساء، ويمكن وضع قربة بلاستيكية ساخنة على البطن عدة دقائق لتسكين الألم. – يجب تغيير الفوطة الصحية كل ساعتين تقريباً؛ وذلك حتى لا تسبب في جرثمة المهبل، ولتجنب الاحمرار والروائح الكريهة.
– يجب ممارسة الرياضة؛ مثل: رياضة المشي لمدة لا تقل عن نصف ساعة يومياً.
– تجنب حسر البول لمدة طويلة، فهو ضار جداً في كل الحالات، وفي حالة الحيض يزداد ضررها.

مقالات ذات صلة :

شارك المقال
Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn
إقرأ أيضا:  القفز بالحبل: متعة تجلب لك الصحة