19/03/2019

المديرة العامة للصحّة : التعفّنات طالت أكثر من 80 رضيعا

  •  
  •  
  •  
  •  

أكدت المديرة العامة للصحّة نبيهة بورصالي فلفول، مساء اليوم السبت أن عدد وفيات الرضع التي تم تسجيلها في ظرف وجيز وخلال 24 ساعة بمستشفى الرابطة بلغت 11 رضيعا، مشيرة إلى اكثر من 80 حالة تحت الرعاية الطبية حاليا.

وقالت في حوار بالنشرة الرئيسية على “الوطنية 1” إن رئيسة قسم التوليد وطب الرضيع بمستشفى الرابطة وفريقها الطبي اكدوا حصول حالات وفاة للولدان جراء تعفّنات في الدم ادت إلى حالة صحية خطيرة تتمثل في الهبوط الدموي.
وأضافت انه تم التفطن إلى هذه الأعراض قبل حصول الوفيات وتم تحويل الولدن إلى قسم الانعاش مشيرة إلى أن هناك من ولد بهذه التعفّنات ولم يتم إلى حد الآن الكشف عن السبب الرئيس لهذه الأعراض.
واكدت أنه تم اتخاذ اجراءات وقائية موسّعة لإنقاذ حياة الولدان وتجنّب ارتفاع عدد الوفيات التي بلغت 11 وفاة. واكدت انه تم التدخّل لانقاذ باقي الرضع مشيرة الى تسجيل أكثر من 80 حالة تعفن وهي الآن تحت العناية والرعاية الطبية بقسم الانعاش والمراقبة متواصلة، وفق تعبيرها.
وتابعت انه تم رفع كل العينات المحيطة بالولدان والتي لها علاقة بهذه الأعراض للكشف عن الأسباب وأكدت أن الفريق الطبي بصدد استكمال التحاليل للكشف عن السبب الحقيقي وراء حصول هذه الأعراض التي أدت إلى وفاة 11 طفلا رضيعا.
وفي تعليقها على طريقة تسليم جثامين الرضع لذويهم والتي كانت بطريقة غير لائقة في علب كرتونية، اكدت البورصالي ان عملية تسليم جثاميّن الرضع في علب كرتونية عملية معتمدة ومتداولة في مختلف المستشفيات التونسية وفي دول أخرى.


  •  
  •  
  •  
  •  
إقرأ أيضا:  اميرات القلوب .. من ديانا الى ميجان ماركل : سيدات أحبهن العالم